هوى الشام

أصدر اتحاد كرة القدم بياناً، حول مغادرة حميد ميدو لمعسكر المنتخب في البحرين، وسفره إلى الكويت، متوعداً اللاعب باتخاذ الإجراءات اللازمة بحقه بسبب هذا التصرف.

وبعد ذلك نشر لاعب نادي الكويت على حسابه بموقع “انستغرام”، صورة كُتب عليها تعليق “الحق جدير وإن طالت به الأيام، والباطل مخذول وإن نصره أقوام”.

وكان أكد مدرب المنتخب شتانغه أن حميد ميدو، أبلغه بعد مباراة البحرين بأنه يريد مغادرة الفريق في حال عدم تقديم ضمانات بالمشاركة في مباراة الصين، وأنه لن يقبل بالجلوس على مقعد البدلاء.

وأضاف المدرب الألماني بأن “ميدو كان ضمن خططي لكأس آسيا، ولكن كنتيجة لما حدث ولسلوكه هذا، فإنه لن يكون من ضمن تشكيلتنا خلال فترة الاستعدادات المقبلة أو في نهائيات كأس آسيا 2019، وهذا هو قراري وحدي وأنا مسؤول عنه، كما هو الحال بالنسبة لكل القرارات التي اتخذت في الفريق سابقاً، فهي قراراتي بشكل تام ولا أحد يتدخل فيها سواء من اتحاد الكرة أو من أي شخص آخر”.