هوى الشام

بدأ فرع الاسكان العسكري رقم 6 أعمال ترميم عدد من المباني الرئيسية والمنافذ في معبر نصيب الحدودي تمهيداً لعودته إلى العمل بطاقته الكاملة بما يتناسب مع حجم وأهمية المعبر في المنطقة.

ويشهد معبر نصيب – جابر الحدودي مع الأردن منذ افتتاحه الاثنين الماضي حركة عبور السيارات والأشخاص بين البلدين بعد تجهيزه بغرف مسبقة الصنع ورفده بالكوادر المختصة اللازمة لتنتهي بذلك فترة إغلاق استمرت نحو ثلاث سنوات نتيجة سيطرة المجموعات الإرهابية على المعبر.

وبيّن مدير فرع الاسكان المهندس محمد الخضرة أن الورشات الفنية تعمل على تنفيذ المرحلة الأولى من أعمال الترميم التي تشمل مبنيي الهجرة والجوازات والأمانة العامة ومداخل المعبر الرئيسية ومخارجه وهنكارات التفتيش والمستودعات والأسوار الخارجية بتكلفة إجمالية تقديرية 400 مليون ليرة ومن المتوقع الانتهاء من هذه الأعمال خلال شهرين.

وأضاف الخضرة: إن ترميم هذه المباني سيسمح لجميع العاملين في الهجرة والجوازات بالعودة إلى صالة المسافرين لتقديم الخدمات للمغادرين والقادمين عبر المعبر , لافتاً إلى أنه يجري إعداد دراسات لعدد من المباني الأخرى في المعبر لإجراء أعمال الترميم في المرحلة القادمة ومنها مبنى الفندق وصالة المسافرين ومركز الحجر الزراعي والتي تعرضت لأعمال تخريبية ممنهجة.

المصدر : تشرين