هوى الشام

يلتقي منتخب سورية الأولمبي بكرة القدم مع نظيره الإيراني في مباراتين وديتين في الثامن عشر والحادي والعشرين من الشهر الجاري في جزيرة كيش الإيرانية استعدادا لتصفيات بطولة آسيا.

وفي تصريح له نوه رئيس اتحاد كرة القدم فادي الدباس بالأداء الجيد الذي قدمه اللاعبون في مباراتي البحرين الوديتين الشهر الفائت وبالحالة الانضباطية التي تجلت في الفريق داخل وخارج المستطيل الأخضر مؤكداً أن التشكيلة الحالية للمنتخب الأولمبي هي أمل ومستقبل الكرة السورية.

وأوضح الدباس أن هناك مسؤولية كبيرة تقع على عاتق لاعبي المنتخب تتجاوز مسألة التأهل إلى النهائيات الآسيوية بل والمنافسة على إحدى البطاقات المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو 2020.

وكان منتخبنا لعب مع نظيره البحريني الشهر الفائت مرتين تعادل في الأولى بهدفين لمثلهما وفاز في الثانية بهدفين لهدف.

يذكر أن بعثة المنتخب تضمنت 22 لاعباً هم عماد إدلبي وغيث سليمان ويزن عرابي وفارس أرناؤوط وأحمد الخصي ويوسف الحموي وأحمد عكيل وصبحي شوفان وعبد الرزاق البستاني وميلاد حمد وطه العايق وزكريا حنان ويوسف محمد ونعيم غزال وخالد كردغلي وكامل حميشه ومصطفى جنيد وكامل كوايه ومحمد الخوجة ومحمد كيالي وعلاء الدالي وسعيد داوود.

ويغيب عبد الرحمن بركات للإصابة وأحمد العلي العبد الله وحمزة محناية بسبب عدم سماح نادييهما لهما بالسفر لوجود مباريات في الفترة الحالية ولأن الدعوة خارج أيام الفيفا وسيمون أمين لتعذر استصدار فيزا له من الجانب الإيراني في الوقت المناسب.

ويترأس البعثة رفعت الشمالي مدير المنتخب والعقيد أحمد زينو إداريا وحسين عفش مدربا وأنس صابوني وتامر اللوز مساعدين للمدرب وصفوان الحسين مدربا لحراس المرمى ومجد بلال طبيبا ومحمد عكاش معالجا فيزيائيا ومازن الهندي منسقا إعلاميا وأوس محمد مسؤول تجهيزات.