لسان كوفيد

هوى الشام|كشفت دراسة طبية أن “لسان كوفيد” قد يكون أحد العوارض الجديدة والغريبة للإصابة بفيروس كوفيد19.

ونقلت صحيفة ذا صن البريطانية عن عالم الأوبئة في كلية كينغز في لندن البروفيسور تيم سبيكتور قوله في تغريدة على موقع تويتر إن “العديد من المرضى يعانون عارض “لسان كوفيد” الذي لم تدرجه منظمة الصحة العالمية على قائمة أعراض الإصابة” مشيرا إلى وجود أعداد متزايدة من الإصابة بتقرحات الفم الغريبة بين مرضى فيروس كورونا.

وأضاف “واحد من كل خمسة أشخاص مصابين بكوفيد لا يزال يعاني أعراضا أقل شيوعا لا تظهر في قائمة أعراض كورونا الرسمية مثل الطفح الجلدي الجديد أو تقرحات في الفم”.

ونشر سبيكتور ضمن التغريدة صورة مروعة لما يمكن أن يبدو عليه “لسان كوفيد”.

من جهتها قالت غابرييل سكالي طبيبة الصحة العامة ورئيسة علم الأوبئة والصحة العامة في الجمعية الملكية للطب إن الفيروس يمكن أن ينتج “تأثيرات في مثل هذا النطاق الواسع من أجهزة الجسم” مضيفة أن الأعراض في الفم جرى تحديد علاقتها بكوفيد19 منذ بعض الوقت.

يشار إلى أن الأوجاع والتهاب الحلق والإسهال والتهاب الملتحمة والصداع وفقدان التذوق أو الشم والطفح الجلدي الجديد وتغير لون أصابع اليد أو أصابع القدم كلها مدرجة كأعراض أقل شيوعا لفيروس كورونا من قبل منظمة الصحة العالمية.
المصدر:صحيفة ذا صن

((  تابعنا على الفيسبوك   –  تابعنا على تلغرام   –   تابعنا على انستغرام  –  تابعنا على تويتر ))

SHARE