طوكيو – هوى الشام
ربما تخمن بأنهم أباطرة حكموا اليابان أو أفرادا من الأسر الحاكمة أو مؤسسون أو أو أو …..كما هي الحال في أغلب العملات العالمية ، فغالباً ما تمجد البلدان عظمائها وقادتها الكبار بوضع صورهم على أغلى ما لديها.

أما في بلاد العم تارو(كما يصفها محمد عضيمة في كتابه غابة المرايا اليابانية) فالوضع مختلف، فعلى الوجه الأمامي لورقة الألف ين الأكثر تداولاً والتي تعادل حوالي تسعة إلى عشرة دولارات أمريكية ، صورة عالم البكتيريا نوغوتشي هيديو، والنسخة السابقة منها كانت للكاتب المشهور ناتسومى سوسيكي.

أما فئة الخمسة آلاف فعلى وجهها الامامي صورة الكاتبة المعروفة هيغوتشي ايتشيو، وعلى العشرة آلاف صورة كاتب أيضاً!!
هكذا تكرم اليابان مفكريها وعلمائها …

كم في بلادنا من المبدعين ماتوا ولم نعرف عنهم شيئاً !

منذ فترة توفي المفكر والباحث الكبير جورج طرابيشي الذي لم نسمع به في كتبنا أو مدارسنا، لنكتشف بعد وفاته شخصية عظيمة ألف وترجم الكثير.