هوى الشام| دعا رئيس الوزراء البولندي ماتيوز مورافيسكي، اليوم الثلاثاء، إلى اجتماع عاجل للجنة الأمن والدفاع الحكومية، وذلك إثر سقوط صاروخين على أراضي البلاد بالقرب من الحدود الأوكرانية

وحسب وسائل الإعلام فإن “الحكومة البولندية ستعقد اجتماعاً في الساعة 23:00”.

كما بينت وسائل الإعلام أن الصاروخين سقطا على الأراضي البولندية بالقرب من الحدود الأوكرانية، على أراضي قرية بشيفودوف في منطقة ليوبليانا، ونتيجة لذلك، لقي شخصان مصرعهما.

كما لفتت إلى أن مقاتلتين من سلاح الجو البولندي قد أقلعتا من مطار توماسو-لوبليسكي، حيث وصل ممثلون عن الجيش والنيابة العامة إلى موقع سقوط الصواريخ.

وفي السياق ذاته، نقلت الوسائل الإعلامية عن مسؤول كبير في المخابرات الأمريكية قوله: “إن الصواريخ الروسية عبرت إلى بولندا العضو في الناتو، ما أسفر عن مقتل شخصين”.

فيما أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) باتريك ريدر أنه “ليس لديه حتى الآن معلومات تؤكد أنباء سقوط صاروخين روسيين في بولندا”.

هذا وتستقبل بولندا الشطر الأكبر من اللاجئين الأوكران، باحتضانها أكثر من 3 ملايين ونصف مليون لاجئ منذ بدء العمليات العسكرية، وتسارع حكومة ماتيوز مورافيتسكي إلى سن قوانين وإجراءات تسهّل من دخول واستقرار الأوكران في بولندا.

المصدر: الوطن

((  تابعنا على الفيسبوك   –  تابعنا على تلغرام   –   تابعنا على انستغرام  –  تابعنا على تويتر ))

SHARE